تغريداتها المهينة قادتها إلى السجن



- 12-08-2017
لا تفوت الناشطة هنادي جرجس، فرصة إلا وتوجه فيها، نقدا لاذعاً، هو في الحقيقة اهانة وشتم، للمسؤولين السياسيين، وبالذات لرئيس الجمهورية ووزير الخارجية جبران باسيل،
وبعد انتقادها ضمنياً الرئيس عون عبر تويتر، "في عهد (....)، أكيد أكبر طرطور" هذا بالاضافة الى عشرات البوستات المهينة بحق الوزير باسيل، تم رفع دعوة قضائية ضدّها، ومن ثم تم استدعائها من قبل مكتب جرائم المعلوماتية نهار أمس للتحقيق، حيث تم احتجازها بعد اشارة القضاء.

facebook.com/AUCESouth/?ref=bookmarks


 


 

© 2011 nabatieh.org
موقع النبطية - لبنان
المواد التي يوفرها الموقع متاحة للإستخدام أمام  الجميع مع الأمل بأن تنسب إليه
-
برمجة: المهندس خضر زهرة